This site uses cookies. By continuing to browse this site you are agreeing to our use of cookies. Find out more here.
x

تاريخنا

تعود أصول فيليدا إلى  العام ۱٨٤۹عندما تولّى كارل يوهان فرويدنبرغ  إدارة مدبغة "هاينتسه اند ساميت" في فاينهايم، ألمانيا. وبفضل الجودة العالية للمنتجات الجلدية التي كان يتمّ تصنيعها هناك، توسّعت المدبغة لتصبح واحدة من الأكبر في أوروبا.

أثبت فرويدنبرغ مهارته في إدارة المشاريع  فهو يتمتّع بحدس يدلّه على حاجات الزبائن وبالقدرة على تصنيع منتجات مبتكرة وواعدة تغطي هذه الحاجات. كانت هذه موهبة نقلها فرويدنبرغ إلى ورثته.

خلال الأزمات الاقتصادية التي حصلت في العام ۱۹۲۹، وأمام واقع ندرة المواد الخام، اضطرّت الشركة لإعادة النظر في عملها وايجاد بدائل للجلد.

في العام ۱۹٣٦، عرض العالم الكيميائي الدكتور كارل لودفيج نوتيبوم على شركة كارل فرويدنبرغ القيام بعمليّة من شأنها فتح المجال أمام صناعة الجلد الاصطناعي. ومضى في أبحاثه على مدى السنوات التالية، ليخلص إلى تطوير قماش جديد غير منسوج: سرعان ما تمّ استخدام هذا النسيج الجديد في صناعة فوط تنظيف الزجاج من فيليدا ليكون بذلك حجر الأساس للعلامة التجارية فيليدا في العام ۱۹٤٨.

ويشتقّ اسم فيليدا من العبارة الألمانية "في ليدر" التي تعني "شبيه الجلد". وكما هو الحال مع عدد من العلامات التجارية  الأخرى في صناعة السلع الاستهلاكية، كان الابتكار حجر الأساس لهذه العلامة التجارية ولا يزال في صلبها.

اليوم،  تعتبر شركة فرويدنبرغ لأدوات التنظيف المنزلي - FHCS (شركة ألمانية محدودة المسؤولية) وهي فرع من مجموعة فرويدنبرغ (الشركة الأم التي تملكها عائلة فرويدنبرغ) مسؤولة عن الأنشطة العالمية التي تقوم بها شركة فيليدا.

ربّ نظرة إلى الماضي ملهمة للمستقبل. فقد قامت الشركة الألمانية بتصنيع عدد من المنتجات المبتكرة في السنوات الخمس والستين المنصرمة. وأثبتت فوطة تنظيف الزجاج الأسطوريّة من فيليدا واسفنجة غليتزي Glitzi  وممسحة الأرضيّة من فيليدا نفسها في السوق وأصبحت أسماء عالمية رائدة وهذا ما استحقّته بعد جهد جهيد. ببساطة، فيليدا عنوان للمنتجات العالية الجودة، والمصنوعة في ألمانيا.

Vileda Brand

©2013 Freudenberg Home and Cleaning Solutions GmbH.
Some images courtesy of Freudenberg & Co.KG.
2.2.4_20180126